فريق عملنا

ELHAM SAUDI

إلهام السعودي 

 المدير

إلهام السعودي هي مديرة منظمة "محامون من أجل العدالة في ليبيا".

وبحكم مركزها، خاضت إلهام غمار تقصّي الحقائق في إطار التحقيقات الدائرة حول انتهاكات حقوق الإنسان المزعومة في ليبيا منذ 15 فبراير 2011. كما قدّمت الخدمات الاستشارية لعددٍ من الحكومات الأوروبية والهيئات الدولية في كلّ ما يمتّ بصلةٍ إلى الصراع في ليبيا، وأسدت النصائح للمجلس الوطني الانتقالي في ليبيا حول عددٍ من القضايا المندرجة في مجال القانون الدولي، بما في ذلك عملية صياغة المبادئ التوجيهية لصراع المعارضة. وفي إطار مشروع دستوري، رافقت إلهام فريقاً من المحامين والناشطين الاجتماعيين الليبيين، الذين سافروا إلى ما يزيد عن خمس وثلاثين منطقةً في مختلف أنحاء ليبيا بهدف إشراك العامة في النقاشات حول عملية صياغة الدستور المرتقبة.

وكانت إلهام من بين المتحدّثين الرئيسيين في المؤتمر الذي نظّمه معهد شاثام هاوس بعنوان "العلامات البارزة في العدالة الجنائية الدولية"، كما شاركت كمتحدثة في جلسات عدة من مهرجان "هاي فستيفال" في بيروت فتناقشت في حقوق المرأة في ليبيا، وفي سقوط النظام الديكتاتوري والدرب المؤدية إلى الديمقراطية، كما تكلّمت في مؤتمر "من خلال عدسة نورمبورغ: المحكمة الجنائية الدولية في عيدها العاشر".  ظهرت إلهام في وسائل الإعلام غير مرة، بما في ذلك عبر إذاعة راديو 4، وأخبار القناة الرابعة، وأخبار البي بي سي، والجزيرة.

بعد أن حازت شهادةً في الدراسات العربية والشرق أوسطية المعاصرة من جامعة أوكسفورد، درست إلهام القانون في كلية نوتنغهام للدراسات القانونية. تمرّست إلهام في القانون التجاري في "سلوتر أند ماي"، إحدى شركات المحاماة الرائدة في مدينة لندن، من العام 2003 حتى العام 2010. خلال تلك الفترة زاولت عملها في مجال القانون المالي وضمّت قاعدة زبائنها نادي أرسنال لكرة القدم، وشركة كادبوري العمومية المحدودة، وشركة ويتبريد العمومية المحدودة، وكولت، والبنك الدولي.

أنهت دراسة الماجستير في القانون الدولي في كلية الدراسات الشرقية والأفريقية سنة 2011، حائزةً تقدير امتياز. وقد ركّزت في دراستها على القانون الإنساني الدولي، وقد حملت أطروحتها عنوان "الثورة المحميّة: الانتفاضة الليبية ومسؤولية تأمين الحماية."

إلهام أيضاً زميلة مشاركة في برنامج القانون الدولي وبرنامج الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في شاثام هاوس، وهو معهد للسياسات المستقلة كائن في لندن.

تتقن إلهام اللغات العربية، والإنكليزية، والإسبانية.

توماس إيبس

مدير البرامج والمدير بالوكالة

توماس إيبس هو مدير برامج منظمة "محامون من أجل العدالة في ليبيا".

التحق توماس بمنظمة "محامون من أجل العدالة في ليبيا" في شهر يونيو من عام 2012 كمنسّق لمشروع دستوري. وقد ساعد في إعداد مجموعة واسعة من المواد والنشاطات واللقاءات الخاصة بالمشروع، بما في ذلك الجولة الوطنية إلى ما يزيد عن خمس وثلاثين منطقة في مختلف أنحاء ليبيا. بصفته منسّقاً لبرامج المنظمة في لندن، يتولى توماس قسماً كبيراً من الإدارة والأبحاث الخاصة ببرامج المنظمة. كما يترأس أيضاً برنامج حقوق المرأة الذي يضمّ مجموعة من المشاريع المبتكرة بهدف معالجة المسائل الخاصة بالنوع الاجتماعي في ليبيا.

سبق لتوماس أن عمل في كمبوديا حيث قدم الدعم والنصح في مجال قضايا حقوق المرأة، من قبيل أشكال الاستغلال التي تواجهها العاملات الأجنبيات في الخدمة المنزلية وفي قطاع صناعة الملابس. عمل توماس أيضاً مع عددٍ من المنظمات غير الحكومية المعنية بحقوق الإنسان، بما في ذلك مركز التوعية القانونية المحلية، والمركز الكمبودي لحقوق الإنسان، فضلاً عن مو سوشوا الرائدة في الدفاع عن حقوق الإنسان.

يحمل توماس شهادة بكالوريوس في القانون من جامعة سوسيكس كما حاز شهادة ماجستير في حقوق الإنسان، والنزاع والعدالة من كلية الدراسات الشرقية والأفريقية، بدرجة تقدير امتياز.

 

كلوي دنيس

منسّقة برنامج إعداد الدستور والإصلاح القانوني، ومديرة المنشورات

كلوي دنيس هي منسّقة برنامج إعداد الدستور والإصلاح القانوني ومديرة المنشورات في "محامون من أجل العدالة في ليبيا".

عملت كلوي، مذ التحقت بالمنظمة كمتدرّبة في شهر فبراير من العام 2014، على مشروع دستوري، فشاركت بشكلٍ خاص في تأليف "دستوري: التقرير والتوصيات" وتصحيحه وإنتاجه. تتولى كلوي، بصفتها منسّقة للبرامج، مسؤولية البحث وإدارة النشاطات الدستورية والخاصة بالإصلاح الدستوري ضمن المنظمة، بهدف تعزيز قيام نظام قانوني، بدءاً بدستورٍ شامل يضمن الحماية والدعم لحقوق الليبيين جميعاً.

وفي سياق عملها كمديرة للمنشورات، تحرّر كلوي النسخة الإنكليزية، من ميزان بالاشتراك مع رئيسة التحرير، إبتسام الكيلاني، كما تشرف كلوي أيضاً على جميع المنشورات الصادرة عن "محامون من أجل العدالة في ليبيا".

 

 أمل الحضيري 

 منسق برنامج المناصرة الدولية 

ساهمت أمل بصفتها هذه في حملة دستوري حيث ساعدت في تنظيم اللقاءات والنشاطات، لا سيما ورشة العمل التدريبية لمرشدي دستوري في تونس. بالإضافة إلى ذلك، تضمّنت أبحاثها للمنظمة إعداد نداء طارئ رفع للمقرّرين الخاصين للأمم المتحدة في ما يتعلّق بهدم المواقع الدينية والتاريخية في ليبيا، فسلّطت الضوء على الانتهاكات التي طالت حرية الأديان، وحرية التعبير، والتجمّع، وأعمال التعذيب المزعومة.

التحقت أمل إلى فريق عمل "محامون من أجل العدالة في ليبيا" كمتدرّبة خلال عام 2012 واستمرّت في العمل لدى المنظمة خلال فترة الدراسة. حازت جائزةً في العلاقات الدولية من جامعة كوين ماري، جامعة لندن.

تتقن أمل العربية والإنكليزية.

 

علي عجب نور

مستشار قانوني في مجال مناهضة التعذيب

علي عجب نور هو المستشار القانوني لمناهضة التعذيب في "محامون من أجل العدالة في ليبيا".

التحق علي بالمنظمة في أغسطس من سنة 2015، فقدّم المساعدة القانونية بالعمل على تقييم وإعداد دعاوى التقاضي الاستراتيجي، كما أجرى بحوثاً حول حالات التعذيب في ليبيا. بالإضافة إلى ذلك، فهو يدرّب المحامين الليبيين على الآليات الدولية والإقليمية لحماية حقوق الإنسان ومنع التعذيب.

علي محامٍ مختصّ بقضايا حقوق الإنسان، سبق له أن عمل كمحامٍ للتقاضي، ومنسق للمساعدة القانونية لمشاريع منع التعذيب في السودان. كما عمل عن كثب مع منظمة ريدرس كمنسّق برنامج الإصلاح القانوني، ومنع التعذيب والتقاضي الاستراتيجي في السودان، ومع المركز الأفريقي لدراسات العدالة والسلام باحثاً ومستشاراً في مجال المناصرة.

علي حائز شهادة في اللغة الإنكليزية من جامعة الخرطوم، كما نال إجازةً ودبلوماً في القانون من جامعة النيلين، قبل أن يتابع دراساته في  كلية الدراسات الشرقية والأفريقية بجامعة لندن وتخرّج منها بشهادة ماجستير في حقوق الإنسان والنزاع والعدالة.

وهو ضليع باللغتين العربية والإنكليزية.

هل تودّ أن تصبح عضواً في فريقنا؟ استعلم حول كيفية الانضمام للعمل معنا

محامون من أجل العدالة في ليبيا
شركة محدودة بالضمان مسجلة في إنكلترا وويلز، 8 بلاكستوك ميوز، N4 2BT. رقم الشركة 07741132
info@libyanjustice.org    |    حقوق النشر 2011 محامون من أجل العدالة في ليبيا – جميع ©
Website by Adept